الأمير النائم كم عمره

Author:

كم عمر الأمير النائم؟ اسمه الحقيقي الوليد بن خالد بن طلال. وأصيب الأمير في حادث سيارة أدى إلى فقدانه الوعي بشكل كامل، ودخل في غيبوبة كبيرة استمرت نحو سبعة عشر عاما. إلا أن أمل والده في الشفاء موجود وراسخ، خاصة بعد أن تحرك بأطراف أصابعه، مما يدل على أن أجهزة جسده لا تزال تعمل. وفيما يلي من خلال السطور التالية نوضح عمر الأمير الحقيقي وما هي تفاصيل قصته الحزينة.

كم عمر الأمير النائم؟

ويبلغ عمر الأمير النائم 32 عاماً تقريباً، حيث يعتبر من مواليد عام 1987م. تعرض الأمير الوليد بن خالد بن طلال لحادث مروع في العام 2005، وكان عمره حينها 18 عاماً. يُعرف بالأمير الوليد بن خالد بن طلال، ووالده هو الأمير خالد بن طلال، الابن الثالث للأمير طلال بن عبد العزيز آل سعود، وعمه رجل الأعمال الشهير والمليونير الأمير الوليد بن طلال بن عبد العزيز آل سعود. وكان الأمير النائم قد تعرض لحادث مروع نتيجة حادث مروري على الطريق العام، أدى إلى دخوله في غيبوبة كبيرة استمرت. منذ عام 2005م وحتى الوقت الحاضر. شاهدي أيضاً: كم عمر نادية الجندي؟

تفاصيل حادثة الأمير النائم

وكان الأمير الوليد بن خالد بن طلال متواجداً في مدينة لندن، حيث كان يتلقى تعليمه في الكلية العسكرية قبل الحادثة. تعرض لحادث أثناء قيادته سيارته برفقة اثنين من زملائه أثناء سيره على الطريق بسرعة عالية جداً، مما أدى إلى هذا الحادث الأليم في دخول الأمير الوليد. بن خالد بن طلال في غيبوبة كاملة تسببت في فقدانه الوعي بشكل كامل، والأمير ظل نائما منذ يوم الحادث حتى الآن، لكن الأجهزة تعمل ولن تتوقف، ويعتبر هذا الأمل الوحيد الذي يعيش عليه والده. وتبين أن التقارير الطبية أكدت وقت وقوع الحادث أن الأمير مات دماغياً. وفور نزع الأجهزة عنه، أُعلن على الفور خبر وفاته، لكن والده ظل متمسكاً بأدنى أمل في شفاء ابنه وعودته إلى الحياة من جديد.

الحالة الصحية للأمير النائم

منذ أن وقع الحادث الأليم للأمير الوليد بن خالد بن طلال، وهو في السابعة عشرة من عمره، اختلف الأطباء المعالجون له. وتمت دعوة وفد طبي مكون من ثلاثة أطباء أمريكيين وطبيب إسباني آخر ليتمكنوا من إيقاف النزيف من رأسه، وبالفعل نجحت المحاولات الطبية. وتوقف النزيف بشكل كامل، لكنه لا يزال في غيبوبة حتى الوقت الحاضر، ولم يعرف سببها. ورغم أن الأطباء توقعوا أن الوفاة السريرية للأمير النائم ستتم بعد ما بين ساعتين إلى 72 ساعة من الحادثة، إلا أن الأمير الوليد بن خالد بن طلال لا يزال في غيبوبة. إنه على قيد الحياة، وقلبه ينبض، ورئتاه وعقله يعملان بكامل طاقتهما من خلال الأجهزة. وهو حاليا داخل جناحه الخاص في المستشفى التخصصي في العاصمة الرياض بالمملكة العربية السعودية. شاهد أيضاً: تفاصيل حريق سوق المنشية بالإسكندرية.

العنوان: الأمير النائم

ومنذ تعرض الأمير الوليد بن خالد بن طلال للحادث المروع وتعرضه لموت دماغي، مما أدى إلى دخوله في غيبوبة كبيرة، أطلق عليه رواد مواقع التواصل الاجتماعي ووسائل الإعلام لقب “الأمير النائم”. وهذا اللقب أطلقه أيضًا العديد من رواد مواقع التواصل الاجتماعي المتعاطفين مع حالته الصحية، والذين يدعون له بالشفاء التام والعاجل بحول الله، ولعين والديه عليه مرة أخرى. وهنا نصل بكم إلى خاتمة المقال الذي من خلاله نتعرف على عمر الأمير الحقيقي وما هي تفاصيل قصته الحزينة.