تفيدني الدراسات الاجتماعيه في التعرف على وطني

Author:

تساعدني الدراسات الاجتماعية في التعرف على بلدي. وهي مقولة مشهورة ومعروفة وصحيحة، إذ تساهم الدراسات الاجتماعية بشكل كبير في تكوين الوعي لدى الطلاب حول القضايا المحورية والأساسية لبلدانهم. كما أنها قد تعطي الطالب رؤية واضحة عن مكانة بلاده بين الدول الأخرى والقضايا الوطنية، كما تساعد الطالب على معرفة وطنه بشكل صحيح، كما أنها تسلط الضوء على شخصيات الطلاب المستقبلية، والحقيقة أن هذا الشخص من قال أن هذه الميزة تساعدني في الدراسات الاجتماعية في التعرف على بلدي.

مكونات الدراسات الاجتماعية

العلوم الاجتماعية هي العلوم التي تقوم على سرد الحقائق، وتقديم المعلومات، وتوضيح النظريات، وتكوين قاعدة موسعة من المعلومات الدقيقة والصحيحة. كما يصفون الخصائص ويصنفونها حسب العوامل المشتركة. وهي أيضاً أفكار تأتي من العقل وفق تنسيق منهجي معين، وهي التي تربط المفاهيم السياسية ببعضها البعض. وكذلك الجغرافيا وغيرها والتي تبين طبيعة العلاقة بين القوانين والأنظمة المعممة، وسوف نتعرف على مكونات الدراسات الاجتماعية على النحو التالي:

  • أولاً: حقائق ومعلومات.
  • ثانياً: المفاهيم.
  • ثالثاً: التعميمات.
  • رابعاً: النظريات.

الدراسات الاجتماعية وفروعها

الدراسات الاجتماعية من العلوم التي يمكن تسميتها بالعلم المتكامل، وهي تحتوي على عدة فروع مختلفة تشمل كل ما يعرفه الطالب عن وطنه وقضاياه الحياتية الأساسية. بدأ استخدام هذا اللقب مع بداية القرن العشرين من قبل معلمين من الولايات المتحدة الأمريكية، وهو علم يهتم بدراسة الأفراد وكذلك المجتمعات. والجماعات والمنظمات والمؤسسات الرسمية وغير الرسمية، كما تتطرق إلى السياسة والاقتصاد وغيرها. وتساعد الدراسات الاجتماعية الطالب على فهم كافة الجوانب الوطنية والحياتية وحتى الجغرافية وربطها ببعضها البعض. وسوف نتعرف على فروع الدراسات الاجتماعية على النحو التالي:

  • علوم اجتماعية.
  • العلوم الإنسانية.
  • التاريخ.
  • جغرافية.
  • سياسي.
  • التربية الوطنية.
  • اقتصاد.