تجربتي مع الجوتوكولا , عشبة الجوتوكولا للبشرة

سنتعرف علي تجربتي مع الجوتوكولا , عشبة الجوتوكولا للبشرة ,  فوائد عشبة الجوتوكولا , عشبة الجوتوكولا للشعر , , طريقة استخدام عشبة الجوتوكولا , أضرار عشبة الجوتوكولا , , مسميات عشبة الجوتوكولا

 

فوائد عشبة الجوتوكولا
فوائد عشبة الجوتوكولا

 

تجربتي مع الجوتوكولا

 

نبات الجوتوكولا عبارة عن نبات له أوراق مروحية الشكل صغيرة في حجم الهللة أو كما يقولون حجم البنس البريطاني القديم وللنبات جذور زاحفة وينمو النبات في الأماكن السبخة، والنبات لا ينتمي إلى مجموعة النباتات التي تحتوي على الكافيين مثل الكولا والشاي والقهوة فهو ينتمي إلى الفصيلة التي ينتمي لها الجزر والبقدونس والشبث واليانسون والشمر.

لقد وصف المعالجون الفلبينيون الجوتوكولا لعلاج الجروح والسيلان، وأوصى الأطباء الصينيون بالنبات لعلاج الحمى ونزلات البرد. أما في أوروبا فقد نال العشب نقداً لاذعاً حيث تنمو عدة أنواع من العشب. اعتقد الأوروبيون أن العشب يسبب تعفن أقدام الخراف ولكن ليس هناك أي دليل على دعم هذا الادعاء. أما في الولايات المتحدة الأمريكية فتنمو أنواع قريبة للجوتوكولا. وفي القرن التاسع عشر كان الأطباء الانتقائيون رواد المعالجين بالطبيعة اليوم مدركين جداً لاستعمال العشب في علاج مرض الجذام في آسيا، وجاء في أحد التقارير: «في عام 1852م في الهند، ابتلي د. يويلو بمرض الجذام لعدة سنوات وقام بتجريب عشبة الجوتوكولا، حتى شفي تماماً وعد الانتقائيون الجوتوكولا عشباً امناً وفعالاً عندما يستعمل من الخارج في علاج أمراض الجلد، ومع ذلك فقد عدوه ساماً عندما يستعمل من الداخل، مؤكدين انه في الجرعات الكبيرة يسبب الصداع والدوخة والذهول والهرش وخروج الدم مع البراز.

عشبة الجوتوكولا للبشرة

عشبة الجوتوكولا غني بمركب يساعد في الحفاظ على الجلد مشدودًا ومشرقًا وهو أيضًا مصدر كبير للمغذيات النباتية التي تسمى الفلافونويد التي تعمل كمضادات للأكسدة وتحارب أضرار الجذور الحرة. يعزز تكوين الكولاجين وأنسجة الجلد ، وهو أمر حاسم في الحفاظ على مرونة الجلد وتوهج الشباب. اعتبارات أخرى في مظهر الشباب للبشرة ، حيث أن الضرر التأكسدي من التعرض للأشعة فوق البنفسجية هو أحد أكبر العوامل المساهمة في تدهور بنية الكولاجين والإيلاستين في الجلد.

فوائد عشبة الجوتوكولا

 

عرف نبات الجوتوكولا بالكثير من الفوائد المهمة لصحة الإنسان ومن هذه الفوائد: تعالج أكثر الأمراض الجلدية ومنها تقرحات الجلد، والأكزيما، وحب الشباب، والصدفية، وآثار الحروق، ومعالجة الفطريات والالتهابات. مضادة للالتهابات والروماتيزم والتهاب المفصل الروماتيدي، كما تخفف من ألم الالتهابات. خفض مستويات السكر في الدم

  • فوائد عشبة الجوتوكولا , تساعد نبات الجوتوكولا على تعزيز الذاكرة والتركيز، حيث ينصح الأطباء بإعطائها للطلاب الذين يعانون من مشاكل في الحفظ والفهم. تؤخر ظهور الزهايمر لدى كبار السن. تعمل على دعم علاج حالات الحركة المفرطة واضطرابات التركيز الذي يطلق عليه اسم ADD أو ADHD. تعزز صحة العظام بالأخص للأطفال الذين يعانون من حالة النمو البطيء.
  • فوائد عشبة الجوتوكولا , تعزز صحة الكلى وتعالج الالتهابات التي تصيبها. تعمل على معالجة بعض الأمراض النادرة في العالم مثل متلازمة انسداد الأوعية الليمفاوية بالجلد ومرض الفيل. تدعم جهاز المناعة كما تساهم في معالجة بعض أنواع أمراض المناعة الذاتية مثل تصلب الجلد، واعتلال الثدي الكيسي، ومرض التصلب اللويحي، حصوات المرارة، وتليف الرئة.

 

فوائد عشبة الجوتوكولا 1
فوائد عشبة الجوتوكولا 1

 

 

عشبة الجوتوكولا للشعر

 

فوائد نبات الجوتوكولا للبشرة والشعر بالإضافة إلى فوائد نبات الجوتوكولا في معالجة بعض الأمراض المزمنة لها فعالية عالية في معالجة بعض من مشاكل البشرة والشعر منها: تعمل نبات الجوتوكولا على تعزيز جمال المرأة من خلال قدرتها على إيقاف تساقط الشعر ولكن ذلك من خلال مزجها مع نوع آخر من الأعشاب.

تعمل نبات الجوتوكولا على تعزيز جمال المرأة من خلال قدرتها على إيقاف تساقط الشعر ولكن ذلك من خلال مزجها مع نوع آخر من الأعشاب. كما تعمل على زيادة مستويات الكولاجين بالجسم الذي يعمل على الحفاظ جمال بشرتك من خلال شدها وحمايتها من ظهور علامات الشيخوخة المبكرة مثل الخيوط الدقيقة والتجاعيد.

 موضوعات متعلقة ب فوائد عشبة الجوتوكولا   💗 💗

طريقة استخدام عشبة الجوتوكولا

بالإمكان استعمال هذه العشبة لمقاومة دوالي الساقين بعدة طرق، كما يأتي: شرب عصير مصنوع من أوراق الجوتوكولا أو شرب شاي مصنوع من الجوتو كولا.

يتم استخدامها في تسريع التئام الجروح وشفاء التقرحات المختلفة منها الندبات وذلك من خلال مساعدتها في نمو الأنسجة التالفة. تعالج بعض حالات الإعياء والإجهاد الذي يكون سبب أمراض معينة. تحتوي نبات الجوتوكولا على مادة تعمل على محاربة الفيروسات والبكتريا

أضرار عشبة الجوتوكولا

تمتع هذه العشبة بقدرة على زيادة مستوى الحساسية من الشمس، مما يعني أن من الأسلم تجنب التعرض لأشعة الشمس عند استخدام هذه العشبة أو وضع مراهم واقية للشمس عند استخدامها.يعتمد الجسم على الكبد من أجل امتصاص أو تحليل المركبات الموجودة في هذه العشبة، مما يعني أن من الضروري الابتعاد عن تناول هذه العشبة في حال الإصابة أصلًا بأحد أمراض الكبد.

تزيد هذه العشبة من مفعول بعض الأدوية المهدئة؛ كدواء زولبيديم ودواء كلونازيبام، بل ويُمكن لهذه العشبة أن تزيد أيضًا من مفعول المشروبات الكحولية، لذا يُفضل عدم تناولها بالتزامن مع تناول أي من الادوية المهدئة والمشروبات الكحولية.تحفز هذه العشبة نمو بعض الأورام، خاصة الأورام الجلدية، لذا فإن من الأفضل الامتناع عن إعطاء هذه العشبة للأفراد الذين عانوا من قبل من سرطانات الجلد.

مسميات عشبة الجوتوكولا

تعرف الجوتوكولا بأسماء أخرى مثل سرة الأرض الهندية، وبنس المستنقع، وسرة الأرض المائية ينمو على النبات عناقيد من الازهار تشبه في شكلها الفناجين.

أضف تعليق